الــمــدرسـة الاكـاديـميـة لفــنون الووشو كــونــغ فــو

الــمــدرسـة الاكـاديـميـة لفــنون الووشو كــونــغ فــو

تـصـــــميــــم أحــــمــــد أيـــــوب مـــــحــــمــــد
 
الرئيسيةبوابتى الخاصةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حديث مانويل جوزيه: قصة ترجمة مشاعر و أحاسيس لرجل عاشق لمصر و بسطائها و الجماهير الحمراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
miro2020



عدد المساهمات : 8
نقاط : 21494

مُساهمةموضوع: حديث مانويل جوزيه: قصة ترجمة مشاعر و أحاسيس لرجل عاشق لمصر و بسطائها و الجماهير الحمراء   الخميس يناير 27, 2011 1:31 am

الحديث الذي أدلى به مانويل جوزيه على شاشة قناة مودرن كورة لم يكن مجرد حديث تلفزيوني تعرفت فيه جماهير النادي الأهلي على الأوضاع داخل النادي ، أو مجرد حديث أشبه بالمؤتمرات الصحفية المليئة بالتصريحات الدبلوماسية، بل كان أكثر من ذلك بكثير.

ظهر مانويل جوزيه و لديه الكثير ليدلي به في حديث جاء من القلب و إلى القلوب .. من قلب مانويل جوزيه مباشرةً إلى قلوب الملايين من جماهير النادي الأهلي بل و جماهير الكرة المصرية، فمعظم جماهير الكرة المصرية تعرف من هو مانويل جوزيه المدرب الذي يجلس على دكة البدلاء نادراً ما ترى الابتسامة على وجهه، تعرف من هو مانويل جوزيه المدير الفني العبقري صاحب العقلية الكروية الجبارة، أما الجانب الإنساني – قبل هذا اللقاء – لم يعرفه سوى بضع أشخاص يمكن عدهم على أصابع اليد الواحدة داخل مصر، و لعل أبرزهم المهندس خالد مرتجي عضو مجلس إدارة النادي و الأستاذ مازن مرزوق المحلل الكروي و المشرف العام على برامج قناة مودرن كورة و عدد قليل آخر من الأشخاص الذين يمكن اعتبارهم من أصدقاء جوزيه المقربين.

أما بعد إذاعة اللقاء على الهواء مباشرةً، فأعتقد أن الملايين لمسوا الجانب الإنساني القوي في شخص اسمه مانويل جوزيه، و لنكون منطقيين، فالكثيرين كان كل ما في رؤوسهم هو مانويل جوزيه المدرب المغرور المتعجرف دائم الاعتراض، لكن ما ظهر على شاشة التلفاز أوضح أن مانويل جوزيه هو شخص لديه مشاعر جارفة لا حصر لها تسيطر على حياته بنسبة كبيرة جداً، علاقاته الإنسانية هي أكثر ما يهمه و يضعه في الاعتبار و يؤثر فيه كثيراً جداً، حتى انفعالاته فتأتي نتيجة مشاعره تجاه الجماهير و خوفه الشديد على مشاعرهم و مشاعر البسطاء و الفقراء.

و تأكيداً على ما يمتلكه جوزيه من مشاعر و أحاسيس، فأعتقد أن مداخلات اللاعبين الهاتفية خلال البرنامج و خاصة لاعبين مثل عصام الحضري و شادي محمد –بينهم و بين مانويل جوزيه مصانع الحداد كما يقولون- فإن رد فعل مانويل جوزيه و تعبيرات وجهه و ردوده التي خرجت من قلبه هي خير دليل على ذلك.

دائماً ما أتردد و أفكر بدلاً من المرة ألف قبل أن أذكر قناة "مودرن كورة" هنا في AhlyNews.com الذي أتشرف برئاسة تحريره، حتى لا يخلط البعض بين طبيعة عملي كمقدم برامج بقناة مودرن كورة و عملي هنا في الموقع، و حتى لا يتخيل البعض أني أستغل الموقع لفائدة القناة لأن هذا لم و لن يحدث، و لا أعتقد أن القناة بحاجة له من الأساس، إلا أن هذه المرة أعتقد أنه من المناسب أن أتحدث عن حوار تتحدث عنه جمهورية مصر العربية بالكامل و لست أنا فقط.

تشرفت كثيراً بالقيام بالترجمة الفورية في حوار الكابتن أحمد شوبير مع مانويل جوزيه، و لا أخفي سراً إذا قلت أني بالفعل كنت في حالة من الحرص الشديد و القليل من القلق لعلمي و تأكدي من حجم المتابعة التي سيشهدها الحوار و الدور الرئيسي للمترجم الفوري، و لكونها المرة الأولى لي التي أقوم بها بالترجمة الفورية، لكني سعدت بشدة من ردود الأفعال عقب الحوار سواء أن كانت داخلية في إطار فريق عمل القناة و إدارتها، أو الخارجية من الجماهير الغفيرة التي تابعت اللقاء.

و ما أسعدني بشدة هو تعليق سمعته أكثر من مرة هو أن مشاهدي اللقاء شعروا بأحاسيس جوزيه و مشاعره رغم أن الترجمة الفورية عادةً ما تلغي الأحاسيس و المشاعر و تنقل كلام مجرد من أي شيء، و هنا تلقيت إشادة كبيرة فيما يخص هذه الجزئية لكن يجب أن أضع تعليقاً هاماً.

مانويل جوزيه كما ذكرت مسبقاً هو شخص لديه من الأحاسيس و المشاعر الكثير جداً، و تعبيرات وجهه و أسلوب حديثه يجبرانك على الشعور بمشاعره و أحاسيسه، و من هنا جاء حديثه كما ذكرت من القلب إلى القلوب، من قلب مانويل جوزيه إلى قلوب كل من يستمع و أنا أولهم، و على هذا الأساس و لشعوري بأحاسيس الرجل قد أكون وفقت في نقل الصورة لكم، كما أن محاور –أقل ما يوصف بأنه عملاق و أستاذ- كأحمد شوبير، و أسلوب محاورته الأكثر من رائعة و أسئلته العبقرية، و اختياره المدهش للمداخلات الهاتفية- أعتقد أن كل هذا كان سبباً رئيسياً استخراج كل ما لدى الرجل من أحاسيس و مشاعر، و أعتقد أيضاً أن أي حديث فني مع شخص أجنبي يتم ترجمته بشكل فوري لا يمكن أن يخرج بهذا الشكل، ليس بسبب هوية المترجم و لكن لأن الأحاديث الجادة و الطبيعية لا تحمل هذا الكم من المشاعر.

تشرفت كثيراً بنقل هذا الحوار لحضراتكم، و تشرفت أكثر بالتعامل لما يقترب من أربع ساعات تقريباً مع رجل استغرق الأمر معه أكثر من ستة سنوات كاملة لنعرف طبيعة شخصيته الحقيقية، شخصيته البسيطة التي تهتم كثيراُ بمشاعر الفقراء و البسطاء، شخصيته البسيطة التي تهتم كثيراً بحب الناس و العلاقات الإنسانية قبل أي ناحية مادية .. و من هنا لابد أن أشكر كل من منحني الفرصة للتواجد في حوار تاريخي كهذا و بالطبع على رأسهم الكابتن أحمد شوبير و الأستاذ مازن مرزوق و كل فريق عمل قناة مودرن كورة التي أفخر بالعمل بها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حديث مانويل جوزيه: قصة ترجمة مشاعر و أحاسيس لرجل عاشق لمصر و بسطائها و الجماهير الحمراء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الــمــدرسـة الاكـاديـميـة لفــنون الووشو كــونــغ فــو :: عالم الرياضات :: كورة القدم-
انتقل الى: